"هو الذي هو (1)" تجسد في... "هي التي هي (2)"

إيلبنانيون
كل شيئ به "هو"... و "هو" قوام كل شيئ... و "القوام" ما يجعل الشيئ موجودا... فمن دونه "هو" لا شيئ موجود.... و"هو" موجود فيها "هي"... "هي" حاضنته... الأولى... "هي" الحشاء الاول...


"هي" تجمع، و "هو" رأسها و "هو" داخلها ايضا ... هو يجدد... يطوّر... يُرَوْحِن... هو الطريق لكل ابدية... ولكل ترقّ... ولكل غوص الى أي داخل كان... "هو" الداخل و "هو" الخارج... هو الطريق لكل علوّ... و "هو" العلوّ... في الخلائق "هو" بكرها... و "هو" الخلائق... لكنه ابنها "هي"... وكل تلك الطرقات... وتلك الأعالي... تلك الأعماق وتلك الأبديات... كل ذلك في قلبها... "هي"...


خرج "هو" من الآب... اتى الى العالم... ليرفع العالم اليه "هو"... دخل العالم وادخل نظامه وقوانينه "هو"... وادخل اسرار حكمته "كل ما هو فوق يماثل لكل ما هو تحت"... لكنه "هو" النظام... وهو قِوام القوانين... ورأس الحكمة.. لكنه "هو" الذي يرضع منك "انت" الأسرار... ويتلقن في حشائك "انت"... الحكمة.. ان كل ما هو فوق... وما هو تحت... وكل الإتجاهات... فيكِ "انتي"... قائقة السمو والجلال... تغذينه "هو" من حشائك "انت"...


خرج "هو" من الآب... لكن من أين يخرج... او من ماذا... يقولون من "هو الذي هو"... الخالق الأول... المجهول... لكنه ليخرج... اي ليولد... او يتجسد... يجب ان يكون خارجا من "حشاء ما" أولا... ويدخل الى حشاء آخر... وكل حشاء هو "انت"...


"هو" الإرادة... "هو" الحق.. "هو" الحياة وسيدها... هو يقرر الساعات... والأزمنة... والأحداث كله فيه "هو"... في قانا الجليل كان "هو" و "هي"... وعندما استعان بالساعات المقررة منه "هو الذي هو"... وقررت "هي" تغييرها.. حصل ما أرادت "هي"... لأن كل إرادات... وحق... وحياة... وأزمنة.. وابديات... مع "هو"... "وهو الذي هو"... مجموعين مجتمعين... وموحَّدين فيها "هي التي هي"... الحشاء الإلهي الأول (3)...

 

ملاحظات:
1- هو الذي هو: تعبير من المدرسة الروحية الخاصة بالـ "كابالا"، تشير الى "الخالق"... الغير منظور والخارج عن كل الحواس والضوابط الروحية والفكرية والمادية... الغير معروف والخارج عن "المعرفة".

2- هي التي هي: تعبير غير موجود في المدارس الروحية... نحاول في هذه النظرة الخاصة، وانطلاقا من مبدأ هو الذي هو، ان نضيئ ونحدد بطريقة فلسفية على زاوية من تلك الزوايا المظلمة...

3- يجتمع الكثير من الروحانيين والكثير من المدارس الروحية وعلى رأسهم بلافاتسكي، ان مبدأ الروح القدس "الجامع" هو على ما يبدو مبدأ انثويا...

المجموعة: ومضات في: "هو الذي هو"

من مؤلفات إيلبنانيون

المسيح ولد في لبنان لا في اليهودية

bethdesign102 

الكاتب: الأب الدكتور يوسف يمين

الكتاب ينطلق من تصحيحات امنا الكنيسة نفسَها في مجالات اللغة والترجمة وعلوم الحساب والتاريخ

كلمة سعيد عقل في جامعة اللويزة

 5 نيسان 2000

أبتي الرئيس، صديقي الأب يمّين، خَلِيني إثني كلمة الأستاذ مطر، إنو الجامعة هَوْن بْتِسْمَعْ كلْ الناس وبتريد كل واحد يعطي رأيو حتى هوي يحترملنا رأينا...

"المسيح ولد في لبنان لا في اليهودية" كتاب للأب يمّين ينفض كل الموروثات

الديار في 3- 12- 1999

"المسيح ولد في لبنان لا في اليهودية" كتاب جديد للأب الدكتور يوسف يمّين الإهدني ينقض كل المَوروثات والمعتقدات الدينية السائدة...

دعوة إلى تنقية المسيحية المشرقية

ميشال سبع- جريدة المستقبل

في القسم الأول من الكتاب حاول الأب يمّين كشف أن بيت لحم هي لبنانية وليست في اليهودية واسمها القديم أفراته وهي مدينة كنعانية تحدثت عنها رسائل تل العمارنة...

جائزة سعيد عقل إلى الأب يمّين

الأنوار– الاثنين 20- 3- 2000

منح الشاعر سعيد عقل جائزته الأسبوعية التاسعة للأب العلامة يوسف يمّين على كتابه "المسيح ولد في لبنان لا في اليهودية"...

"المسيح ولبنان

ملحق الديار "أوريزون"- الأحد 19- 12- 1999

في حوار مع السيدة "مي المر"، سؤال: "ثمة كتاب صدر مؤخرا أيضا يحاول أن يثبت بأن المسيح هو لبناني؟...

أهم ما كتب عن لبنان إطلاقا

سعيد عقل- السفير 28- 4- 200

أخذت مراكز العلم تتناول بإهتمام كتاب العلامة الأب يوسف يمّين "المسيح ولد في لبنان لا في اليهودية"...

كتب إيلبنانيون

أبحاث إيلبنانيون

في اللإيزوتيريك

- طاولة الزمرد- العلّامة الأب يوسف يمّين

أركيولوجيا غير إعتيادية

- سلسلة مباني عملاقة- إيلبنانيون

- نظرية التطور- بين الحقيقة والخيال- إيلبنانيون

في التاريخ والأركيولوجيا

البحث عن اسرائيل الكنعانية- إيلبنانيون

- المارونية في جذورها وأبعادها الروحية- العلّامة الأب يوسف يمّين