من كبارنا: يوسف الحوراني- المؤرخ اللبناني الكبير

youssef-hourani


ايلبنانيون
عذرا يا كبيرنا، لا لغتي المكتوبة الركيكة، لا مفرداتي العربية القليلة ولا حتى معرفتي فيك- من خلال كتاباتك الغنية والمشوّقة- قادرة على اعطاء فكرة عما تعنيه لي، ايها المؤرخ الكبير يوسف الحوراني


لم اكن بطبيعتي من محبي التاريخ والأبحاث التاريخية. بشكل عام، اميل عادة الى الداخل والروحي


لست هنا لكتابة سيرة عن الرجل، بل القليل من الكثير الكثير من اعماله، هذه هي قصتي مع المؤرخ الدكتور يوسف الحوراني


من كان صديقي، واصبح فيما بعد صديقي ومعلمي الأب الدكتور يوسف يمين، كان "يستغل" عبادتي للبنان، بعد الله والعذراء وابنها، لكي يدلني الى التاريخ والأركيولوجيا، وكان "لبنان في قيم تاريخه" دائما في الوسط، في وسط النقاش، ونقاشي دائما حادـ فأنا في طبيعتي "وقح" لا اهادن احد. وفي رأي معلمي، العلم هو طريق ووسيلة للدخول الى هذا الداخل المقدس، فالشجرة بحسب رأي معلمي الأب يمين، تبدأ من الجذور الجذور العميقة، والتاريخ والأركيولوجيا، هي تلك الجذور الحسية لما نحن عليه اليوم


من الوصف الجميل لطبيعة لبنان القديمة المقدسة، الى جبل لبنان المقدس، الى ارض لبنان المقدسة، الى شعب لبنان "في مصاف الآلهة"، عن آلهة لبنان، كتب الحوراني "في لبنان في قيم تاريخه"، هذه كانت لقاءاتي الأولى به، لم يقف عند ذلك، بل ظل يعلو بلبنان عاليا، الى اللاهوت الفينيقي الكنعاني القديم، المقدس والعميق. فكتب عن الأنموذج الأول، في البحث والتدقيق، فكتب عن المعلم والمؤرخ الأول "سانخوني-اتن"، محلقا عاليا في اللاهوت والحضارة، فكانت نظرة سانخونياتون "نظرة التكوين"، نظرة الأقدمين، من خلال العلوم الحديثة، في نظرة جميلة، من المؤرخ الحوراني، فكان التاريخ القديم في منظار التاريخ الحديث


ولم تقف الأبحاث عند هذا الحد، بل تعدتها الى بلاد الميتولوجيا، مع نظرة اخرى مميّزة وجميلة وساحرة، انها تلك الرومنسية الساحرة بين الآلهة، في "بيروت الميمونة"، حيث يأخذنا مؤرخنا الكبير في رحلة حب وحرب، بين ديونيسوس من جبال لبنان الأسيرية، والإله بوسيدون، رحلة في الميتولوجيا الإلهية اللبنانية، من ننوس الى العلوم الجديدة، ومن جديد، محاولة من الدكتور الحوراني لنقل هذا التراث القديم وتجديده في نظرة علمية معاصرة


هذا في الميتولوجيا، لكنه لم يقف عند هذا الحد، بل حاول موفقا الدمج بين الحضارات المشرقية والمغربية، من الإغريق واليونان والرومان الى حضارات بلاد ما بين النهرين، فناقش وشرّح وجادل بكميات لا بأس بها من المراجع والخرائط والحجج، موحدا هذا المغرب بهذا المشرق في وسط حضاري ولاهوتي وروحي، في هذا اللبنان


انه لبناني... لبناني انا، المقدس، انه "الحشاء الأول" كما يقول الأب يمين في تفسيره لعبارة لبنان


في السنوات العشر الأخيرة، انكب الحوراني في دراسة معمقة للحضارة المصرية القديمة وآلهتها، في محاولة موفقة حتى الآن بالبحث عن نقاط التلاقي الكثيرة بين الحضارتين، اللبنانية من كنعانية وفينيقية، والإبنة البكر واعني بذلك الحضارة المصرية. يتابع الأب يمين متحدثا عن الدكتور الحوراني في هذا المجال قائلا، بأن كلمة حق يجب ان تقال انه في الشرق العربي والغربي، ومن النواحي البحثية العلمية الرصينة يعتبر الدكتور يوسف الحوراني بلا شك وبلا منازع، الأعلم، والأكثر دراية، والأكثر براعة في التكلم عن العلاقة الوثيقة التي كانت تربط لبنان بالحضارة المصرية القديمة


فدمت سالما يا مؤرخنا الكبير، جريئا كما اعرفك من كتاباتك، وكلام الكبار مثلك، عنك، انك لبناني فينيقي لا غش فيك

 

 

لمزيد من الأبحاث عن ال\كتور حوراني الرجاء النقر هنا

المجموعة: مكتبة وكتب

من مؤلفات إيلبنانيون

المسيح ولد في لبنان لا في اليهودية

bethdesign102 

الكاتب: الأب الدكتور يوسف يمين

الكتاب ينطلق من تصحيحات امنا الكنيسة نفسَها في مجالات اللغة والترجمة وعلوم الحساب والتاريخ

كلمة سعيد عقل في جامعة اللويزة

 5 نيسان 2000

أبتي الرئيس، صديقي الأب يمّين، خَلِيني إثني كلمة الأستاذ مطر، إنو الجامعة هَوْن بْتِسْمَعْ كلْ الناس وبتريد كل واحد يعطي رأيو حتى هوي يحترملنا رأينا...

"المسيح ولد في لبنان لا في اليهودية" كتاب للأب يمّين ينفض كل الموروثات

الديار في 3- 12- 1999

"المسيح ولد في لبنان لا في اليهودية" كتاب جديد للأب الدكتور يوسف يمّين الإهدني ينقض كل المَوروثات والمعتقدات الدينية السائدة...

دعوة إلى تنقية المسيحية المشرقية

ميشال سبع- جريدة المستقبل

في القسم الأول من الكتاب حاول الأب يمّين كشف أن بيت لحم هي لبنانية وليست في اليهودية واسمها القديم أفراته وهي مدينة كنعانية تحدثت عنها رسائل تل العمارنة...

جائزة سعيد عقل إلى الأب يمّين

الأنوار– الاثنين 20- 3- 2000

منح الشاعر سعيد عقل جائزته الأسبوعية التاسعة للأب العلامة يوسف يمّين على كتابه "المسيح ولد في لبنان لا في اليهودية"...

"المسيح ولبنان

ملحق الديار "أوريزون"- الأحد 19- 12- 1999

في حوار مع السيدة "مي المر"، سؤال: "ثمة كتاب صدر مؤخرا أيضا يحاول أن يثبت بأن المسيح هو لبناني؟...

أهم ما كتب عن لبنان إطلاقا

سعيد عقل- السفير 28- 4- 200

أخذت مراكز العلم تتناول بإهتمام كتاب العلامة الأب يوسف يمّين "المسيح ولد في لبنان لا في اليهودية"...

كتب إيلبنانيون

أبحاث إيلبنانيون

في اللإيزوتيريك

- طاولة الزمرد- العلّامة الأب يوسف يمّين

أركيولوجيا غير إعتيادية

- سلسلة مباني عملاقة- إيلبنانيون

- نظرية التطور- بين الحقيقة والخيال- إيلبنانيون

في التاريخ والأركيولوجيا

البحث عن اسرائيل الكنعانية- إيلبنانيون

- المارونية في جذورها وأبعادها الروحية- العلّامة الأب يوسف يمّين